إمرأة قتلت زوجها فشهد الببغاء ضدها!

إمرأة قتلت زوجها فشهد الببغاء ضدها!

استطاعت محكمة أمريكية كشف غموض جريمة قتلٍ، وقعت قبل عامين بعد أن اعتمدت على شهادة طائر “ببغاء”، ووجَّهت المحكمة إلى زوجةٍ، بناء على “شهادة الطائر”، تهمة قتل زوجها بإطلاق الرصاص عليه عام 2015 بعد كلمات رددها الببغاء الذي كان موجوداً وقت وقوع الجريمة!
حيث قامت الزوجة “قلينا دورام” بقتل زوجها، ثم حاولت الانتحار بتحويل فوهة السلاح إلى نفسها، فأصابت رأسها بطلقة في منزلها الكائن بـ “ساند ليك” لكنها نجت، واعتقد المحققون في بداية الأمر بأن الزوجة كانت ضحية هجوم غادر مثل زوجها القتيل، إذ تعرضت بدورها لإصابة بالغة على مستوى الرأس، ثم ادعت براءتها من جريمة القتل، إلا أنها لم تفكر أبداً في أن يُكشف أمرها من قِبل الببغاء. بحسب صحف أجنبية.
وتكفلت زوجة القتيل السابقة، كريستينا كيللير، برعاية الببغاء بعد مقتل مارتين دورام، وخلال رعايتها الطائر تفاجأت بأن الببغاء لا يكف عن ترديد مشادة كلامية حادة مقلداً أصوات مالكه السابق وزوجته.
ولاحظت كيللير أن الطائر يختتم كلامه بعبارة “لا تطلق”. ويبدو أن الحادثة ترسخت في دماغ الطائر، ما دفعها إلى اصطحاب الببغاء إلى الشرطة، فكرر الطائر العبارة أمام المحققين الذين اعتبروا ذلك شهادة إثبات للجريمة ضد القاتلة.
جدير بالذكر، أن “الببغاء الإفريقي الرمادي” يمتاز بقدرة فائقة جداً على الكلام لم يصل إليها أي ببغاء آخر، حيث إنه قادر على حفظ ألف كلمة، كما يتميز بقدرته على ربط الكلمة بالحدث، وعلى تسجيل الكلام، ثم إعادته بشكل مفاجئ.

تابعونا على الأندريد

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *